جازان

منزل الرفاعي

منزل الرفاعي

منزل الرفاعي

منزل الرفاعي يقع في جزيرة الفرسان الموجودة في قرية جازان و قد منح منزل الرفاعي صورة واضحة عن حضارته القديمة العريقة التي قد كتبها التاريخ عنها كما أنها أيضاً توضح صورة كاملة عن البيت الفرساني في ذلك الوقت.

نبذة عن منزل الرفاعي

يعتبر منزل الرفاعي من إحدى الأماكن الأثرية الواقعة في المملكة العربية السعودية و خاصة في إحدي القري الموجودة بالمملكة و التي تسمي بقرية جازان التي تمتاز بأصالتها و عراقتها حيث أنه يقع في جنوب غرب المملكة العربية السعودية.

و قد قام أحد تجار اللؤلؤ و الذي يسمي أحمد منور رفاعي و هو يعتبر من أحد التجار القدامي ببناء ذلك المنزل عام 1341هـ  الذي اشتهر بروعة التصاميم و النقوش الموجودة داخله؛ لذلك فإن ذلك المنزل يوضح لنا جمال تصميم المنازل الفرسانية القديمة وذلك في الأيام التي إزدهر بها بيع وشراء اللؤلؤ في الجزيرة العربية كما أن ذلك المنزل يظهر كيف كان يعمل تجار قرية جازان في بيع و شراء اللؤلؤ عبر البحر .

و من الجدير بالذكر أن التاجر أحمد منور الرفاعي قد تأثر بحضارة الهند العريقة التي تتميز بجمال تصميماتها حيث أنه قد قام برحلات عديدة إلي مدينة الهند و ذلك للتجارة في اللؤلؤ الذي يصممه الفرسان و لذلك فقد قام بجلب اثنين من المهندسين المعمارين بمدينة الهند و ذلك لبناء بيت الرفاعي و تصميمه الذي نراه الآن من أجمل التصاميم الحضارية العريقة.

و قد قام المهرجان الوطني بعرض صورة مصورة و مشابهة تماماً لمنزل الرفاعي العظيم، كما ذكر المسئول بأن قرية جازان هي التي تعبر عن التنوع الثقافي و الحضاري المتمثل في الصور الحية التي يظهرها المهرجان عن المناطق المتعددة الموجودة في قرية جازان .

منزل الرفاعي House of Rifai
منزل الرفاعي House of Rifai

منزل الرفاعي

و يعتبر منزل الرفاعي من البيوت القديمه الفرسانية التي تعبّر عن مدي ثراء الفرسانيين حيث يمتاز المنزل بجمال تصاميمه و روعة نقوشه التي تعبر عن ثراء تجار اللؤلؤ؛ و قد انبهر الأشخاص الذين حضروا المهرجان من جمال و روعة ذلك المنزل الذي  يبلغ إرتفاعه حوالي سبعة أمتار كما أنه يتميز بكثرة النقوش الموجودة علي جدرانه من الخارج التي تغطي أغلب جوانب المنزل حيث أنها تحتوي علي أدعية و آيات قرآنية كثيرة و التي تدل علي روعة تصاميمه وزخارفه الهندسية الجميلة.

و من الجدير بالذكر أن جنوب الجزيرة العربية كانت تعتبر المكان الوحيد في ذلك الوقت الذي يقيم فيه التجار المختلفين للإستراحة من رحلاتهم التجارية الطويلة و التي تعتبر رحلات موسمية مما أدي إلي تأثر هؤلاء التجار بحضارات الغير؛ لذلك فقد تأثر التجار الفرسان بتلك الحضارات مما أدي إلي اتخاذ جزيرة الفرسان مقراً لهم و قاموا ببناء منازلهم فيها و صناعة حضاراتهم العريقة قديمة الأزل التي كانت غاية في الجمال حيث كان المنزل يغطي بالنقوش الجدرانية الجميلة كما أن المنزل من الداخل به الكثير من التحف و الزخارف و النقوش و العقود الأثرية الجميلة و لذلك ننصحك بشدة بزيارته.

منزل الرفاعي House of Rifai
منزل الرفاعي House of Rifai

 

منزل الرفاعي House of Rifai
منزل الرفاعي House of Rifai
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة − 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: