جازان

بحيرة السد بجازان

بحيرة السد بجازان

بحيرة السد بجازان

بحيرة السد بجازان من أهم المتنزهات و التي تمثل أحد المواقع السياحية البارزة و الهامة في محافظة أبو عريش داخل منطقة جازان، و ذلك لما تضفيه البحيرة من جمال طبيعي و جذاب، بالإضافة إلى الموقع المتميز للمتنزه و الذي يشكل منتجعاً سياحياً و مقصداً للأسر و الزوار من محبي الاستمتاع بالطبيعة و الأماكن الهادئة و المريحة للأعصاب لكي يتمكنوا من قضاء
أوقات لا تُنسى.

و تستمر بلدية محافظة أبو عريش في تهيئة المنتزه من خلال مشروع متميز يهدف إلى استغلال الإمكانات الطبيعية للموقع، و يتم استغلالها و تقديمها بطريقة تحقق الراحة و المتعة للزائرين، و يعزز الجمال الطبيعي للموقع المقابل لبحيرة السد.

بالإضافة إلى أن المشروع يتضمن الكثير من المراحل التالية و التي تتضمن تطوير الجهة الجنوبية من المنتزه، و تطوير ممرات و تهيئة موقعها من الجهة الشرقية.

وتم التأكيد على أن اكتمال مراحل المشروع اللاحقة ستجعل من البحيرة موقعاً مميزاً للراحة و الاستمتاع بالطبيعة، و القيام بالجولات الممتعة في أنحاء البحيرة و المنتزه الواقع إلى الشرق من محافظة أبو عريش، و قد أصبح يأتي إليها الآن أتى إليها الكثير من الزوار والسائحين للاستمتاع و قضاء أوقات مميزة برفقة أسرهم وأطفالهم؛ خاصة في ظل الأجواء الربيعية الرائعة التي توجد بمنطقة جازان.

و تعتبر محافظة أبو عريش إحدى محافظات منطقة بحيرة السد بجازان، و قد عرفت مدينة أبو عريش منذ القدم تحت مسمى درب النجا، و قد كانت عاصمة المخلاف السليماني في أوائل القرن السابع الهجري.

و توجد العديد من المعالم السياحية الشهيرة في جازان بالقرب من البحيرة؛ أهمها؛ بقايا قلعة دار النصر وسط أبو عريش، و جامع القبب، الجدور (درب النجا) و هو سوق الأربعاء (سوق الصميل) بأبي عريش.

و توجد العديد من المنتزهات الهامة القريبة منها هي الأخرى و هي: منتزه بحيرة السد بجازان الذي يقع شرق محافظة أبو عريش و تصب فيه سيول وادي جازان المشهورة بجريانها به على مدار العام؛  وعدد آخر من الأودية التي كانت تصب على شاطئ بحر جيزان.

و قد تجمعت المياه خلف بحيرة السد بجازان على مدار أكثر من 40 عاماً مكونة بحيرة كبيرة من المياه التي تعتبر مصدراً كبيراً و وفيراً لري جميع الأراضي، و ساعدت البحيرة في تشكيل جميع المسطحات الخضراء المنتشرة حولها و غابات من أشجار النخيل من نوع «الدوم» في منظر طبيعي جميل يجذب كل الباحثين عن الواحات الطبيعية و الجمال الطبيعي.

كما أن المنطقة ظلت محصورة لا يدخل فيها إلا عدد قليل من الزائرين الذين يعرفون الطريق المؤدي للموقع، خاصة أن الموقع يوجد في بيئة جبلية تضاريسها صعبة و خطيرة؛ يصعب الوصول إليها دون وجود دليل و مرشد لها، و مع توسع و انتشار الطرق المعبدة و المسفلتة التي تشهدها المحافظة مع بقية محافظات المنطقة أصبح الوصول للموقع سهلاً و ميسراً و سريعاً.

و تُشير الأدلة الجيولوجية إلى أنّ هذه العمليات وجدت قبل ملايين السنين، حيث يبلغ عُمر جزر فرسان بين 3 ملايين و 3.5 ملايين سنة تقريباً.

نتيجة ببحيرة سد بجازانjazan-dam-lakeحث الصور عن بحيرة سد جازان
بحيرة سد بجازانjazan-dam-lake
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان × 1 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: