المدينة المنورة

حرة رهط

حرة رهط

حرة رهط هي حمم بركانية فريدة من نوعها في المملكة العربية السعودية، و هى أكبر حقل حمم في السعودية حيث يوجد بها أكثر من سبعمائة فوهة بركانية؛ و تقع بين المدينة المنورة شمالاً و وادي فاطمة بالقرب من مكة المكرمة جنوباً.

و تبلغ مساحتها حوالي 20,000 كيلومتر مربع و تعتبر حرة رهط واحدة من بين 12 حقلاً بركانياً ينتشر في المملكة العربية السعودية و تحتوى على سبعمائة مخروط بركاني وحدها، و حرة رهط من أشهر الحرات في منطقة المدينة المنورة؛ أما انتشار البراكين فيرجع إلى انتشار الصخور البركانية في الدرع العربي و هى إحدى الظواهر الجغرافية و الجيولوجية.

و تقف حرة رهط ضمن سلسلة الطفوح البركانية بمنطقة المدينة المنورة؛ و تغطي مساحات شاسعة تُقدر بحوالي خمسة بالمئة و حتى ثلاثة و عشرون بالمئة.

و الطفوح البركانية هي عبارة عن طفوح بازلتية و طفوح بركانية و هي جزء من طفوح غرب الجزيرة العربية التي تمتد من اليمن حتى الهضبة السورية؛ و من أشهر الحرات في المنطقة حرة رهط و خيبر و هرمة و عويرض و حلة أبو نار، و قد أطلق على البراكين و طفوحها اسم الحرات أي من الحرارة و الانصهار.

حرة رهط Free Rahat
حرة رهط Free Rahat

حرة رهط

  • يعد الجزء الشمالي أكثر جزء من حرة رهط نشاطاً بسبب أكثر من ثلاثة عشر ثورة بركانية شهدها هذا الجزء و تدفق للحمم خلال الخمسة آلاف سنة و هو ما ‏يوازي ثورة بركانية كل أربعمائة عام؛ و هذا الجزء يقع جنوب المدينة المنورة.
  • ثار البركان مرة في عام 1256 ميلادى و تدفقت حمم بركانية كبيرة يصل حجمها إلى 0.5 كم مكعب من ستة أقماع بركانية متراصة بجانب بعضها البعض و قد تدفقت لمسافة ثلاثة و عشرين كيلومتراً حتى وصلت إلى مسافة أربعة كيلومترات من المدينة المنورة.
  • شكلت الثورة البركانية الأخيرة التي كانت في عام ‏654 ‏ هـ‏جري أي تقريباً في عام 1256‏ ميلادي‏ ستة مخاريط بركانية و دفعت بحممها لمسافة زادت علي ثلاثة و عشرين كيلو متراً.
  • كانت الحمم التي تدفقت من البركان قد كونت  العديد من الأنفاق و المناظر الطبيعية التي تفوق الخيال لأنها غير عادية.
  • تضم  الحرة نظام الشقوق الأرضية بطول حوالي 11 كم و تحتوى على عدة شقوق منتظمة على هيئة متدرجة و يرجع تاريخها من 2000 إلى 3000 عام، و يعتبر نظام الشقوق البركانية عادة كأنشطة الزلازل الخفيفة.
  •  قامت الهيئة العليا للسياحة في السعودية بتصنيف حرة رهط على اعتبار أنها المتنه الجيولوجي الأول في المملكة العربية السعودية و اعتبروها متحف بركاني مفتوح و كان ذلك ضمن مشروع حماية المعالم الجيولوجية الذي أقيم في السعودية.
  •  تسعى هيئة السياحة جاهدةً إلى تحويل منطقة حرة رهط إلى أول متحف جيولوجي طبيعي في المملكة،  بوصفها موقع سياحي استثماري يستطيع الزائر في التمتع بالمناظر الرائعة في المدينة المنورة التي تلوح في الأفق لأنها فرصة ليستمتع الزوار بالتشكيلات الطبيعية التي أحدثتها الحمم البركانية الناجمة عن النشاط البركاني.
  • يعمل المشروع  على تحديد جزء من حرة رهط للاستثمار تقدر مساحته بحوالي 92 كيلومتراً يكون في وسط   جبل الملسا الذى يبلغ ارتفاعه 916 متراً عن سطح البحر.
حرة رهط Free Rahat
حرة رهط Free Rahat
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × ثلاثة =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: