الطائف

فوهة الوعبة (مقلع طمية)

فوهة الوعبة (مقلع طمية) هي واحدة من أهم المعالم الأثرية في المملكة و أكثرها شهرة في المملكة العربية السعودية و قد تكونت بفعل العوامل الطبيعية فأصبح يتحاكي بيها الناس على مر العصور و كُبت عنها الكتب و الحكايات و القصص الأسطورية.

كما لم ينساها الرواة و الأدباء كان أحدهم هو الأمير خالد الفيصل الذي قام بتأليف قصيدة أثناء زيارته للمنطقة حيث تغزل بها وبجمال طبيعتها الساحرة و حكي عنها و عن مناظرها الخلابة القصائد و الأشعار.

وصف فوهة الوعبة (مقلع طمية)

فوهة الوعبة (مقلع طمية) هي عبارة عن حفرة تتوغل عميقاً في الأرض، يبلغ قطرها الدائري حوالي ثلاثة كيلومترات أما عمقها فيصل إلى نحو 380 متراً. و تبعد الفوهة عن شمال قرية حفر كشب حوالي ستة كيلومترات؛ كما تبعد عن شمال قرية أم الدوم حوالي ثلاثين كيلومتراً و هي قرية سعودية تقع في محافظة الطائف.

و بوسط الحفرة أو الفوهة تماماً يمكنك أن ترى طبقة ملحية ذات لون أبيض و التي يُقال أنها قد تكونت بفعل مياه الأمطار التي تجمعت في قاع الفوهة مما سبب بحيرة صغيرة و غير عميقة لم تتسرب إلى باطن الأرض كما لم تتشربها.

فوهة الوعبة Al wahbah Crater
فوهة الوعبة Al wahbah Crater

رأي الباحثون

أما الباحثون والخبراء الذين زاروا المنطقة فقد اختلفت آراؤهم حيث يتفق الأغلبية إنها عبارة عن “كالديرا بركانية”  و هي منخفضات حوضية نشأت نتيجة ثوران بركاني أسفل الأرض و تتكوَّن الفُوَّهة نتيجة انهيار الطبقة غير الصلبة من التربة.

ويُشير هؤلاء إلى أن هناك مواقع تشابها في ولايات أمريكية وفي أندونيسيا، إلى  جانب فُوَّهات مشابهة على كوكب المريخ، ولكن فُوَّهة مقلع طمية تعتبر الأكبر على مستوى الكرة الأرضية ولا يشبهها سوى “كالديرا أوليمبوس مونس” في كوكب المريخ.

وهناك باحثون آخرون يعتقدون أن فُوَّهة مقلع طمية نشأت نتيجة سقوط نيز في الموقع قبل آلاف السنين؛ أما البعض الآخر فيظنون أنها قد تكون نتيجة لانفجار كبير لأحد البراكين.

ويحيط بفوهة الوعبة (مقلع طمية) من ثـلاث جـهات براكيـن خـامدة من الجـهة الشرقية و الشمالية و الجنوبية؛ و يـتوقـع الخبراء أن هذا البركان قد ثار عام640 هـ.

فيما يغلب الظن الآخر أنها نتجت عن سقوط نيزك في مكان الحفرة أدى إلى تكونها؛ إلا أن علم الجيولوجيا التركيبية يقول انه لابد من توفر شروط معينة في منطقة الارتطام وأن هذه الشروط لم تكتشف في منطقة الوعبة، وهذا يضعف القول الأول.

المناظر الطبيعية البديعة الخاصة بها

عندما تزور فوهة الوعبة سوف تلاحظ وجود العديد من أشجار الدوم و النخيل و الأعشاب و النباتات المتنوعة التي تنمو وحدها، و عندما تتجول بنظرك إلى أسفل الحفرة فلسوف تجد بعض الأعشاب الصحراوية و أسجار الأراك التي تتجاور معاً مكونة مشهد لا مثيل له.

هذه الأعشاب و الأشجار تختفي تدريجياً كلما توجهنا إلى منتصف الحفرة لتبدو في النهاية على هيئة قطعة من الأرض يغطيها الملح ذا اللون الأبيض و الذي تستطيع رؤيته بكل وضوح من أعلى، و في أسفل الفوهة أو الحفرة سوف تجد شلالاً صغيراً قد تشكل نتيجة لسقوط الأمطار.

المناظر الطبيعية في فوهة الوعبة Al wahbah Crater
المناظر الطبيعية في فوهة الوعبة Al wahbah Crater

 

الأحجار الكريمة بالموقع

يُقال أن هناك ماسة عظيمة و رائعة الجمال تتوسط تاج الخليفة العباسي هارون الرشيد و هذه الماسة هي من نوع الزبرجد الزيتوني و قد تم جلبها من قِبل أحد التجار الذين كانوا يمرون بالمنطقة.

و من المعروف أن الزبرجد الزيتوني يوجد بكثرة في منطقة فوهة الوعبة و يُعرف بكونه أحد أجمل الأحجار الكريمة؛ ناهيك عن أنه توجد بعض المعادن الهامة جداً في المنطقة و منها الأوليفين، والزيوليت، كما يتوقع بعض الباحثين وجود الذهب الخام في صخور المنطقة.

الأحجار الكريمة بالموقع Al wahbah Crater
الأحجار الكريمة بالموقع Al wahbah Crater

 

الأنشطة التي تقام من خلالها

تمثل تلك الفوهة العميقة أحد التحديات الكبرى لدى الشباب أثناء النزول إلى قاعها ثم الصعود مرة أخرى و تستغرق تلك العملية وقتاً طويلاً قد يصل إلى عدة ساعات بالإضافة إلى مهارة كبيرة و لياقة بدنية للتمكن من الهبوط نزولاً و التسلق صعوداً.

في النهاية نتمنى أن تكونوا قد استمتعتم بهذا التقرير عن فوهة الوعبة على أمل زيارتها قريباً، أما إذا كنت قد زرتها
بالفعل فيمكنك أن تخبرنا عن أكثر ما تحبه في هذا المكان الرائع؛ كما يسعدنا معرفة الأماكن المفضلة إليكم التي تودون
زيارتها في وقت لاحق أو قد زرتوها بالفعل في وقت سابق.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

14 − ثمانية =

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: