جبل القارة وكهوفه

يقع جبل القارة في الأحساء في بلدة تُسمى القارة، وهو من الجبال المميزة بسبب وجود الكهوف فيه، وتمتاز هذه الكهوف بالبرودة في الصيف والدفئ في الشتاء، ويُعتبر من أبرز المعالم السياحية في منطقة الأحساء، ويزوره العديد من السياح المحليين وغير المحليين.

 

جبل القارة
جبل القارة

عُرف جبل القارة سابقاً باسم جبل الشبعان، وهو مشهور منذ زمن طويل، ويبعُد هذا الجبل مسافة 15 كيلو متر عن محافظة الأحساء، يقع جبل القارة تحديداً في وسط الواحة الخضراء وهي منطقة مليئة بأشجار النخيل، وتبلغ مساحة الجبل 14 كيلو متر مربع تقريباً، ويتكون من الصخور التي يميل لونها للون الأحمر، وكما ذكرنا فإن كهوفه لها طبيعية مناخية تُعاكس الطقس الخارجي، وهذا ما يجعل السياح يُجبون زيارته سواء في الصيف أو في الشتاء.

جبل القارة
جبل القارة

تهتم بلدية الأحساء بهذا المعلم السياحي، حيث يوجد حوله معالم مهمة ولا تقل جمالاً عنه، ولهذا تعمد اللبلدية إلى القيام بتحسينات لهذه المواقع، ومن ضمن المواقع المهمة حول جبل القارة قمة رأس القارة، وهي قمة تتكون من الصخور تقع وسط بلدة القارة، وهناك أيضاً موقع آخر مميز يُسمى جبل أبو جيص ولا زال هناك خطط ومشاريع استثمارية لاستغلال هذه الأماكن وتعزيز السياحة فيها، حيث سيتم عمل تلفريك وأماكن للتسلق والمظلات في المستقبل.

كهوف الجبل
كهوف الجبل

يتكون جبل القارة من الحجر الجيري بطبقات ملونة تشكلت بفعل عوامل التعرية، ومن أشهر الكهوف الموجودوة فيه كهف بو صالح (المهدي)، وكهف العيد، وكهف الناقة، وكهف المعظمة، وكهف الغيران، إلى جانب بعض المعالم التاريخية مثل مسجد جواثا، وعيون الماء المشهورة وهي أم سبعة، والحقل، والحويرات.

جبل القارة
جبل القارة

من أجمل ما يُمكن للزائر مشاهدته على هذا الجيل، البساتين والمساحات الخضراء المزروعة بالنخيل، والتي تُعد من المناظر رائعة الجمال، وهو يُطل أيضاً على عدد من القرى أهمها قرية القارة التي سُمي الجبل باسمها، وكذلك قرية التويثير، وقرية الداولة، والتهيمية.

كهوف الجبل
كهوف الجبل

تكمن أهمية الجبل التاريخية في أنه كان مركزاً للتعليم في القدم، حيث كان المتعلمين يُعلمون القرآن الكريم للأطفال في ساحات الجبل، وقد اعتاد أهل المنطقة على دفن أوراقهم الخاصة في أماكن متفرقة من الجبل، وبالفعل تم العثور على وثائق مهمة وأوراق في مغارات الجبل، وتم الاستفادة من هذه الأوراق في التعرف على تاريخ الجبل وحضارته.

 

قلعة أو قصر إبراهيم

قلعة أو قصر إبراهيم الأثري، والذي يُسمى ايضاً بقصر القبة أو قصر الكوت، هو معلم أثري تاريخي في منطقة الأحساء، يقع في حي الكوت وسط مدينة الهفوف، وهو المقر الرئيسي لحامية الدولة العثمانية سابقاً، وقد تم ضمه للأحساء من قبل الملك عبد العزيز آل سعود بتاريخ 12 أبريل عام 1913م، عندما استطاع السيطرة عليه بما فيه من جنود وعتاد.

قصر ابراهيم
قصر ابراهيم

بُني هذا القصر عام 1571م، في عهد الجبرين الذين حكموا الأحساء في الفترة ما بين 842-941ه، وخلال قرن من الزمن تم توسيعه ليشمل قلعة وسجن وحمامات تركية، أما سبب تسميته فهناك عدة آراء فقد سُمي بقصر إبراهيم نسبة إلى إبراهيم باشا القائد العثماني الذي حكم الدولة في الأحساء في تلك الفترة، وهناك رأي آخر بأن سبب التسمة يعود إلى اسم قائئد الجند العثماني الذي حول القصر إلى مقر للحامية بدلاً من قصر صاهود، والرأي الأخير يرى أن سبب التسمية نسبة إلى من بنى القصر وهو إبراهيم بن عفيصان.

قصر ابراهيم
قصر ابراهيم

تبلغ مساحة قصر إبراهيم 18200 متر مربع، وقد تم بناء القصر على الطراز الإسلامي العسكري، حيث يبدو وكأنه قلعة نموذجية، ويظهر الطراز الإسلامي في القصر من خلال وجود الأقواس المستديرة والقباب الإسلامية التي تُغطي المسجد، مع وجود محراب كبير لهذا المسجد والمأذنة التي بنيت على الطراز التركي القديم، وهي مكونة من الخشب.

أما الطراز العسكري فيتمثل في وجود أبراج ضخمة تُحيط بالقصر، إلى جانب ثكنات للجنود، واسطبلات للخيول.

 

صُمم قصر إبراهيم بشكل مستطيل، يحيط به سور طويل وأبراج في زوايا القصر وبعض الأماكن في أوسطه، ويوجد على السور المحيط بالقصر حواجز عالية للحماية من المخاطر، كما أن أسقف الأبراج تمتلك حواجز عالية تحتوي على ثقوب لإطلاق النار وللقيام بأعمال المراقبة من قبل الجيش آنذاك.

قصر ابراهيم
قصر ابراهيم

حالياً تم ترميم قصر إبراهيم ليصبح متحفاً تقام فيه العديد من الفعاليات السياحية، ومن أبرز هذه الفعاليات مهرجان هجر للتراث الذي تُقيمه هيئة السياحة كل سنة.

مسجد جواثا

يقع مسجد جواثا في محافظة الأحساء، وقد بني هذا المسجد في زمن النبي محمد صلى الله عليه وسلم، واسمه مشتق من كلمة جأث، وهي كلمة تعني اللجوء للشيء في حالة الفزع، وهذا دلالة على أن المكان كان به حصن ليلجأ إليه من يشعر بالخطر، وحالياً فإن هذا الحسن أصبح عبارة عن كثبان رملية، وبه دلائل على وجود مبانِ اندثرت، أما على التلال الواقعة هناك فيوجد آثار لقطع فخارية وخزفية دليل على وجود حياة قديمة فيها.

مسجد جواثا
مسجد جواثا

مسجد جواثا هو ثاني مسجد أقيمت فيه صلاة الجمعية في الإسلام، بعد مسجد الرسول صلى الله عليه وسلم، وقد بني المسجد على يد أبناء قبيلة بنو عبد قيس، وهم من بارد بالإسلام طوعاً ولا زالت قواعد هذا المسجد قائمة حتى يومنا هذا، وقد تم بناؤه في السنة السابعة للهجرة.

مسجد جواثا
مسجد جواثا

يبعد المسجد الواقع ضمن منتزه يُعرف باسم منتزه جواثا، حوالي 17 كيلو متر شمال شرق مدينة الهفوف، وقد اكتُشف قبل سنوات أن المسجد الحالي تم بناؤه على أنقاض المسجد القديم، وقد ذكر الشيخ عبد الرحمن الملا في كتابه “تاريخ الهجر” أن المسجد تم ترميمه عام 1210ه بعدما غطت الرمال معظم أجزاءه، وقد قام الشيخ أحمد بن عمر آل ملا بترميمه.

مسجد جواثا
مسجد جواثا

وفي كتب التاريخ ذُكر أن جواثا كانت حصن أو قصر لبنو عبد قيس، وهي القبيلة التي سكنت البحرين، وقد كانت البحرين والأحساء والقطيف جميعها منطقة واحدة تُسمى البحرين، وقد اعتصم المسلمون في حصن جواثا عندما تم حصارهم من قبل أهل الرِدة، واستنجدو بأبو بكر الصديق الذي كان خليفة المسلمين آنذاك، وقام أبو بكر الصديق بإرسال جيش لمساندتهم، ويُعتقد أن المنطقة جنوب غرب جواثا فيها رفاة الشهداء المسلمين الذين استشهدوا في حروب الردة.

متحف الإحساء الوطني

متحف الأحساء الوطني

تم افتتاح متحف الأحساء الوطني بأمر من الأمير سعود بن نايف بن عيد العزيز عام 1417 هـ، وتبلغ مساحة المتحف 4000 متر مربع، ويُعتبر من أكثر المتاحف عراقة في المملكة العربية السعودية، لما يحتويه المتحف من مقتنيات تاريخية مفصلة تشمل تاريخ هذه المملكة، حيث يوجد أكثر من 1400 قطعة أثرية وتراثية فيه، إلى جانب العديد من العملات الإسلامية القديمة والصور النادرة وكذلك المخطوطات.

متحف الاحساء الوطني
متحف الاحساء الوطني

يقع متحف الأحساء الوطني في مدينة الهفوف، ويحتوي على عدد من القاعات التي تعرض تاريخ الأحساء، بدءاً من العصر الحجري ولغاية العصر الإسلامي، ويوجد العديد من القطع الأثرية النادرة جداً في هذا المتحف، وفيما يلي أهم أقسام المتحف الرئيسية:

  • الإدارة.
  • قاعات العروض.
  • معامل للرسم والمساحة.
  • معامل للتصوير.
  • معامل للترميم والمختبر.
  • سكن للباحثين.
  • قاعة للعرض التلفزيوني.

مكتبة تضم العديد من الكتب المتخصصة في شتى المجالات، كما يتم عقد العديد من الندوات والدورات في المكتبة.

أقسام متحف الأحساء الوطني

أما قاعات المتحف فتشمل:

صالة المدخل: وهي قاعة لاستقبال الزوار ويوجد فيها العديد من اللوحات التي تبين المواقع الأثرية والمعالم الموجودة في الأحساء، كما تضم القاعة معلومات حول كافة المتاحف الموجودة في المملكة العربية السعودية، مع صور وبعض القطع الأثرية.

قاعة ما قبل التاريخ: وهي أهم قاعة موجودة في المتحف، حيث يوجد فيها العديد من الصور والمخطوطات التي تعرض بداية خلق الإنسان  وتكوين الأرض على مر العصور المختلفة منذ عصر ما قبل التاريخ، ويوجد في القاعة العديد من الأدوات الحجرية لمختلف المناطق في محافظة الأحساء.

متحف الاحساء الوطني
متحف الاحساء الوطني

قاعة الفترة قبل الإسلام: تحتوي هذه القاعة على مجموعة كبيرة من القطع الأثرية والصور  والخرائط التي توضح الطرق البرية والبحرية في تلك الفترة كما يوجد كتب للغة التي كان يتحدث بها أهل الجزيرة العربية قبل الإسلام.

قاعة الفترة الإسلامية: تضم هذه القاعة كل المعلومات موثقة بالصور، عن فترة انتشار الإسلام في شبه الجزيرة العربية، كما تعرض أيضا معلومات وصور لفترة الحكام المحليين بالاحساء وتتناول الفترة العثمانية والدولة السعودية الأولى والثانية وفترة استرداد الاحساء على يد المغفور له الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود .

متحف الاحساء الوطني
متحف الاحساء الوطني

 

قاعة توحيد المملكة: وتضم القاعة مجموعة من الطقع الاثرية الخاصة بالتراث الشعبي السعودي، وتعرض حياة البدو والريف وتاريخ مدينة الإحساء مع صور للأسواق فيها.

 

يتم تحديث المتحف بشكل دوري وزيادة الآثار لعرضها فيه.

 

قاعة الخط التركي- قاعة السجاد
قاعة الخط التركي- قاعة السجاد

مواعيد الزيارة

من الأحد للخميس: من 8 صباحاً* 8 مساءً

الجمعة: من 4 مساءً- 8 مساءً.

السبت: من 9 صباحًا- الواحدة ظهرًا.

 

مدينة الهفوف ـ المملكة العربية السعودية ـ الهيئة العامة للسياحة والآثار ـ متحف الإحساء .

متحف البوعبيد (خاص)

متحف البو عبيد

متحف البوعبيد هو متحف أسسه السيد خالد عبد الرحمن البو عبيد داخل منزله، ويحتوي على قاعة واحدة، إلا أنها تضم عدد من الأفسام جميعها تُمثل السوق الشعبي القديم في الأحساء، يقع المتحف في المبرز، ويرتاده العديد من الزوار لما يحتويه من قطع أثرية مميزة ومرتبة بحسب الوظيفة التي تنتمي لها كل قطعة.

متحف البوعبيد
متحف البوعبيد

أقسام متحف البو عبيد

ما يُميز المتحف الأقسام المختلفة والتي تُعبر عن الحرفيات القديمة، فهناك قسم للبقالة وآخر للحلاقة، وقسم للحدادة وللنجارة أيضاً، وفيه يتم عرض العديد من الأعمال اليديوة إلى جانب الملابس والحلي والعملات النقدية.

جانب من الملابس المعروضة في المتحف
جانب من الملابس المعروضة في المتحف

في المتحف أيضاً دراجات نارية وطيور محنطة، وقد وُضعت القطع الأثرية ذات الحجم الكبير على الأرض، بينما تم تعليق القطع الصغيرة، أما المشغولات اليدوية فتم توزيعها على دولاب بشكل مرتب وجميل، وجزء منها وضع على أرفف علوية داخل المتحف.

متحف البوعبيد
متحف البوعبيد

ليس هذا فحسب فهناك المنتجات الغذائية القديمة، حيث تم ترتيب العلب والصناديق الخاصة بها في المتحف، فهناك الكثير من المنتجات التي قامت بتغيير غلافها الخارجي، وهنا في المتحف يُمكنك رؤية كيف كانت هذه المنتجات قديماً.

بيت الملا (البيعة)

​بيت البيعة يحكي قصة تاريخ مجيد لهذه البلاد المباركة حيث بايع فيه أهالي الأحساء للملك عبد العزيز رحمه الله في العام 1331هـ، يعد بيت البيعة من أشهر المعالم التي شهدت أبرز الأحداث قبل وأثناء توحيد المملكة. يقع منزل الشيخ عبد اللطيف الملا (منزل البيعة) في وسط حي الكوت بمدينة الهفوف وتقدر مساحته بحوالي 705م2 وأسس هذا المنزل عام1203هـ. شهد هذا المكان قدوم الملك عبد العزيز رحمه الله في فتح الأحساء في تاريخ 5/5/1331هـ حيث أقام فيه وبايعه أهالي الأحساء على السمع والطاعة على كتاب الله وسنه رسوله صلى الله عليه وسلم.​

المدرسة الأميرية الأولى

​تعد مدرسة الأحساء الأميرية أحد أهم المعالم السياحية في المنطقة، وخاصة للزائرين الذين يرغبون في التعرف على نشأة وتاريخ رجالات التعليم في الأحساء التي زخرت منذ القدم بعدد كبير من العلماء والادباء، تم إنشاؤها في العام 1940م، وتعد واحدة من أهم المعالم بمدينة الهفوف القديمة التي عاصرت النهضة السعودية الحديثة.​

موقع الدور

​ويقع جنوب شرقي الطرف بالأحساء، وهو عبارة عن تلال أثرية مطمورة ويحتوي على أساسات مبان متهدمة، وتم الكشف عن بعض المباني؛ من بينها: مبنى تتوسطه ساحة ويرجح أن يكون سوقاً للموقع، كما كُشفت أمام السوق آثار لمسجد جامع، وهكذا يظهر من الموقع ​

ميناء وشاطئ العقير

​من الاثار والأماكن ذات العبق التاريخي الأصيل، انشأته الدولة العثمانية في فترة حكمها لمنطقة الخليج حوالي عام 960م، وقد سمي بالعقير أو العجير كما يسميه أهالي الأحساء من اسم قبيلـة عجير التي سكنت المنطقة خلال الألف الأول قبل الميلاد، كان يعد الميناء الرئيسي للمنطقة الشرقية وجنوب ووسط نجد قبل اكتشاف النفط، واستمر بالعمل حتى استغني عنه ونقل إلى ميناء الدمام. عده المؤرخون أهم وسيلة اعتمد عليها الحكام العثمانيون في الاتصال بالسلطة المركزية، ولا تزال بعض الآثار العثمانية موجودة إلى الآن شاهدة على أهمية المكان.​

دوغة الغراش

دوغة الغراش

​دوغة الغراش في الأحساء ترجع لأكثر من ستمائة عام، صاحب الدوغة الحالي هو علي بن حسين بن هيثم الغراش و تعتبر دوغة الغراش موطن صناعة الفخار الذي يعتبر من الحرف الشعبية القديمة جدًا في الأحساء، حيث أن عائلة الغراش تتوارثها جيلاً بعد جيل.

وقد شارك الغراش في العديد من المعارض العالمية في فرنسا و أمريكا و كندا، و أصبحت الآن دوغة الغراش قاصرة على صناعة منتجات فخارية كماليات أو هدايا تذكارية.​

كما أن دوغة الغراش تقع في الجانب الغربي لجبل القارة و الذي يعرف عنه الاشخاص أنه من إحدي عجائب الدنيا السبعة حيث نجده من الداخل شديد البروده بالرغم من كونه حاراً من الخارج و أحياناً نجده شديد الحراره من الداخل بالرغم من كونه شديد البروده في الخارج.

و بيت الدوغه هو عبارة عن معمل يتم فيه صناعه الأواني الفخاريه يدوياً من الطين كما أنه يعتبر المكان الذي يتم فيه حرق الخزف لذلك فإنه يعتبر من المعالم السياحيه القديمه المشهوره التي يأتي إليها الزوار و السياح من جميع أنحاء العالم العربي و خاصةً من قطر و البحرين و من المقييمين في المملكة العربية السعودية و من دول الخليج علي مدار السنة.

و في هذا المكان يستطيع الزوار مشاهدة احترافية القدماء في صناعه الخزف و الأواني كما أنه أصبح كالمزار الذي يقصده جميع السائحين من جميع المناطق في العالم.

و يتوارث عائله الغراش بيت الدوغة على مدار السنوات إلي أن أصبح مالكه الآن هو علي بن حسين بن هيثم الغراش و تم عرض بيت الدوغه في أكثر من دولة في المعارض العالميه الضخمه مثل أمريكا و كندا و فرنسا التي يتم بها عرض الزخارف قديمه الأزل و الآن يقوم بيت الدوغه بصناعه المنتجات البسيطه من الفخار و الخزف التي تعتبر كالكماليات البسيطه التي يستعملها الاشخاص المحبون لتلك الأشياء البسيطة.

كما أن الناس و الزوار يحبون المجيء إلى دوغة الغراش لأنها تذكرهم بالزمن الجميل و الماضي العريق الذي تكمن عراقته في بساطته.

دوغة الغراش بالإحساء
وغة الغراش